ولادة الطفل المبكرة تسبب التوتر للآباء أم للأمهات أكثر ؟

0 15

أثبتت اخر الدراسات أنه عند ولادة الطفل المبكرة وحاجته إلى تمضية وقت في الحضّانة أو تحت رعاية صحية مكثفة يشعر الأب بالتوتر بدرجة تفوق توتر الأم!

وأكدت الأبحاث ارتفاع مستوى هرمون (الكورتيزول) المسبب للتوتر لدى آباء المواليد قبل الأوان مقارنة بأمهاتهم.

وبحسب الدراسة التي أجريت في جامعة نورثويسترن الأميركية تبين أنه عند ولادة الطفل المبكرة (الخديج)، يجد الأب أن الوضع انتقل من وجود الزوجة والطفل معاً إلى تكثّف الرعاية حول المولود وحاجة الأم أيضاً إلى رعاية في اتجاه آخر، وفي الوقت نفسه يشعر أن عليه أن يكون ركن الاستقرار والثبات فتتزايد مشاعر التوتر.

ونُشرت نتائج الدراسة في دورية “بريناتال أند نيونيتال نيرسينج” المتخصصة في الحمل والولادة. وقام الباحثون بقياس مستوى هرمون التوتر لدى الآباء والأمهات في عدة حالات من ولادة الطفل المبكرة ، ثم مرّة أخرى بعد 14 يوماً من خروج الطفل إلى النور.

وأظهرت النتائج ارتفاع مستوى هرمون الكرتيزول لدى الآباء لمواليد خدّج مقارنة بالأمهات. وحثّت نتائج الدراسة الأمهات وأفراد العائلة ومزودي الرعاية الصحية على الاهتمام أيضاً بصحة الآباء في المرحلة التي يحتاج فيها أطفالهم المولودون قبل الأوان إلى رعاية مكثّفة

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها
تعليقات
جاري التحميل...