مخاطر وآثار التقشير الكيميائي للبشرة

0 8

المقدمة

مخاطر وآثار التقشير الكيميائي للبشرة عديدة، ويمكن أن تسبب بعض الاثار الجانبية، لكن هذا يختلف حسب نوع البشرة وحسب نوع التقشير، ففي حالة التقشير السطحي أو الخفيف، فإن المضاعفات تكون نادرة الحدوث، وكلما كانت عملية التقشير الكيميائي أعمق كانت المخاطر أكبر، لذلك يجب الفحص جيدا واستشارة المختصين قبل اللجوء للتقشير الكيميائي.

ما هو التقشير الكيميائي

التقشير الكيميائي عبارة عن إزالة للطبقة الخارجية من البشرة بمواد كيميائية، مثل حمض الخليك الكيميائي والكلور، وهي مادة سائلة توضع على الشاش وتمررعلى الجلد بحيث يصبح لون الجلد ابيض موحد، كما أنها مادة غير ضارة للجلد، ويتم من خلالها إزالة الطبقة السطحية من الجلد، وأحيانا جزء بسيط من الطبقة الوسطى، واحيانا يتم التقشير من خلال مواد تحتوي في تركيبتها على أحماض الفواكه التي تعمل على تفتيت وتحليل الخلايا الميتة بطريقة آمنة، وبها تزول آثار الحبوب والندوب لتصبح البشرة نقية خلال عشرة أيام.

مخاطر وآثار التقشير الكيميائي للبشرة

على الرغم من فوائد التقشير الكيميائي في جعل البشرة بيضاء موحدة اللون، إلا أن هناك بعض الاثار الجانبية مثل:

احمرار الوجه

في فترة الشفاء من عملية التقشير الطبيعي سوف يبدو احمرار على أماكن الجلد المعالج بعد التقشير  المتوسط أو الشديد، وقد يستمر الاحمرار لعدة اشهر.

ظهور ندوب

التقشير الكيميائي يمكن أن يسبب الندوب عادة على الجزء السفلي من الوجه، ويمكن استخدام المضادات الحيوية وبعض الأدوية للتخفيف من ظهور هذه الندوب.

تغييرات في لون الجلد

التتقشير الكيميائي يمكن أن يجعل البشرة داكنة أكثر وهو ما يسمى بفرط التصبغ، أو يمكن أن يجعلها أفتح وهو ما يسمى بنقص التصبغ.

ان فرط التصبغ هو أكثر شيوعا بعد التقشير السطحي، في حين نقص التصبغ هو أكثر شيوعا بعد التقشير العميق، كما ان تغييران لون البشرة هو أكثر شيوعا في الأشخاص الذين لديهم بشرة غامقة.

مشاكل في  القلب أو الكبد

قد يكون هناك مضاعفات خطيرة نتيجة عمليات التقشير العميقة، مثل مشاكل في القلب أو الكبد أو فشل كلوي، لكن هذا يحدث نادرا.

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها