أعراض الحمل في الشهر السادس

0 11

أعراض الحمل من الأمور الطبيعية التي تحدث أثناء الحمل، فالحمل مرحلة فسيولوجية طبيعية تمتد لتسعة اشهرٍ، ويمر بها جسم المرأة البالغة المتزوجة والقادرة على الإنجاب، ويعتبر كل شهرٍ من شهور الحمل مرحلة مهمة في نمو وتطور الجنين، بدءًا من أول لحظةٍ في تخصيب البويضة، وانتهاءً بالولادة، ويعتبر الشهر السادس من مراحل الحمل المهمة والفاصلة، والتي تمثل مرحلةً حساسةً من الحمل.

أعراض الحمل في الشهر السادس

في فترة الحمل، تمر المرأة الحامل في كل شهرٍ بأعراضٍ مختلفةٍ عن الشهر الآخر، وأهم أعراض الحمل في الشهر السادس ما يلي:

 الأعراض الجسدية

  • شعور المرأة الحامل بحركة جنينها بشكلٍ واضحٍ وكثيف، حيث تصبح الحركات على شكل ركلاتٍ قويةٍ.
  • انخفاض ضعط الأم الحامل أكثر من الحد الطبيعي، وتزايد تدفق الدم إلى اللثة والأنف، مما يجعل الحامل تشعر بأن أنفها محتقن، وقد تُصاب بالرعاف ونزيف اللثة.
  • ظهور تشققات في بطن الحامل، حيث يُصبح لون الجلد مائلاً للأبيض.
  • تضخم حجم الثدي، وبروزه أكثر، وبدء إنتاجه للحليب.
  • خروج بعض القطرات من الثدي، بحيث تكون قطرات صفراء اللون أو بيضاء مائلة إلى اللون السكري.
  • انفتاح شهية الحامل للطعام بشكلٍ كبير.
  • ازدياد وزن الأم الحامل بشكلٍ واضح، حيث قد يصل معدل الزيادة في الوزن غلى رطل ونصف في الأسبوع الواحد.
  • شعورها ببعض الآلام في منطقة المهبل، بالإضافة إلى حرقان في البول.
  • إصابتها بالإمساك الشديد.
  • الشعور بآلامٍ متعددة في منطقة الرحم، نتيجة علامات التمدد والتقلصات الكثيرة.

الأعراض النفسية

  • شعور المرأة الحامل بالملل، وأنها ضاقت ذرعاً بحملها.
  • كثرة شرود الحامل ونفاذ صبرها.
  • كثرة النسيان، وقلة التركيز.
  • شعور الحامل بالقلق والتوتر والتفكير بالولادة وصعوبتها وكيف ستكون.
  • التفكير بطريقةٍ تشاؤميةٍ مليئةٍ بالخوف والترقب حيال المستقبل.
  • قلق المرأة من نظرة زوجها إلى شكل جسمها وهي حامل.

نصائح للحامل في الشهر السادس

  • الالتزام بنمط غذائي صحي، تتناول فيه الحامل غذاء متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية المهمة، مثل الفيتامينات والعناصر المعدنية والبروتينات والألياف الغذائية وغيرها.
  • القيام بممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة الخاصة بفترة الحمل، مثل تمارين التنفس، بسبب تأثير الحمل على القفص الصدري، وتسببه بضيق التنفس.
  • الالتزام بالهدوء النفسي والاسترخاء، وتجنب القلق والتوتر وكثرة التفكير.
  • الراحة الجسدية، وعدم القيام بأنشطة بدنيةٍ عنيفة ومرهقة.
  • استخدام الكريمات الطبية والزيوت الطبيعية وتطبيقها على البطن لتقليل التشققات، والتخفيف من آثارها، ويمكن الاستعانة بالطبيب لمعرفة أفضل نوع كريم، والجدير بالذكر ان زيت الزيتون يعتبر مفيداً جداً لتشققات البطن.
إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها