لاتنظر! بلـ اشرب نصف الكأس الممتلئ

0 139

انظر الى نصف الكأس الممتلئ .. ماذا يوجد فى نصف الكأس الممتلئ؟ كما يقول الكثيرين أنظر إلى النصف الممتليء من الكأس ولاتنظر الى النصف الفارغ! ولكن لم يَقُل أحدً اشرب النصف الممتليء! لماذا؟

السبب قد يكون بسيط ولكننا لم نلمحه من قبل!

الكأس ليس ممتلىء بالماء كما نظن إنما مملوء بما جمعناه من الحياة, الخبرات التجارب والأسرة السعيدة والأبناء والأهل المقربون والأصدقاء والنجاح فى العمل.

أو ربما إبتسامة الصباح من زوجه محبه أو حضنٌ إفتقدَ من ابنك الصغير! كلها أشياء يجب أن تكون محظوظ أنها تملئ كأس حياتك بها.

أشياء ثقيله تثقل بالقاع ولا تضيع بل تعتق ويفوح عطرها مع العمر وهنا كلما ضاقت بك الحياة عود وأنظر إلى هذا الكأس! وتذوق لذته وجماله…

لكن بالطبع لن يكتمل أبداً ولكن ما يملؤه يملأ عليك الحياة وحبها, فنحن بالحياة نصنع لأنفسنا قمم مستحيله, وكل منا مهما بلغ درجة نجاحه يشعر إنه لازال ينقصه الكثير وينظر لمن حوله ويستسلم للإنتقاضات الدائمه فيعود ويرغب بصنع المزيد فقط ليرضي تقييم من حوله ولن لم يبلغ أحد القمه المستحيله.

من يحبك يحبك كما أنت! فلا ترهق نفسك بالعمل ليلاً نهار أو تبحث عن عمليات التجميل والرجيم القاسي الذى بات الشغل الشاغل للكثير أحبائك لا يهتمون لتلك الأشياء فـ أبنائك لاينظرون إليك إلا إنك الأب/الأم… الكبير بالسن الذى يلعب معهم ويحبهم وزوجك أكثر ما يهمه تواجدك دائماً فى كل ظروف الحياة وأهلك وأصدقائك ما يهمهم هو وجودك وسؤالك عليهم بإستمرار فقط أنت هذا ما يطلبوه.

قد يكون التفكير أن أثمن ما يملكه الإنسان هو المال ولكن كيف يملكه وهو لم ينفقه بعد وما أنفقه لم يعد بحوزته إنها المعادله المؤلمه المضحكه, ولكن أثمن ما يملكه الإنسان وهو بيديه هو الوقت المتاح له فـ لنعيد التفكير ولا نضيعه لحظاته الحلوة إلا على ما هو ثمين حقاً.

اترك المشاعر الطفوليه فهمي مشاعر تقودك للغضب من فقد شئً مهم انت تحبه, مشاعر تجمعك للمرح مع الاصدقاء والاقارب! مشاعر لو فقدت منك فى زحمة الحياة قد تفقدك احساسك بالسعادة بالأمل… بل قد تفقدك احساسك بالحياة نفسها.

وفى الأوقات العصيبه تذكر دائماً أن تنظر إلى النصف الممتلىء من الكأس وتتلذذ به.

بقلم / صافيناز سويلم

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها
تعليقات
جاري التحميل...