هل لديكم مراهق في المنزل؟ نصائح مهمة…

6 308

اكتئاب المراهقة! كثيراً من الأباء والامهات لا يعلمون أن هناك اكتئاب مخصوص يصاب به أغلب المراهقين, الكثير يعلم أنها فتره حرجه جداً في حياة الشباب، و من المعروف أن سن المراهقة هو سن ظهور العِناد، والتَمَرُد واثارة المشاكل.

لكن لا يعلمون أنهم اذا لم يتعاملوا مع المراهقين بحذر شديد في هذه الفترة بالذات ربما تحدث امور تنبئ بالسوء وتصل لحد الانتحار احيانا؛ ويفقدوا ابناءهم للأبد.

فهناك عالم جديد يطل عليه الشباب والبنات بفترة المراهقة، يمثل لهم عبء لا يستطيعون تحمله في بعض الأحيان ، وهناك ضغوط كثيرة يشعرون بها في هذه الفترة الحرجة من شأنها ان تجعل هذه الفترة من اصعب الفترات، ونظرا لاختلاف ردود افعال المراهقين اتجاه هذه الضغوط، فهناك من يستطيع تجاوز فترة المراهقة، وهناك من يشعر بالاكتئاب وعدم القدرة على التكيف مع المواقف والخبرات الجديدة.

و فيما يلي سنقدم لكم 8 علامات من خلالها تستطيعون معرفة اذا كان هذا المراهق مُصاب بـ اكتئاب المراهقة ام لا:

أولا : سرعة الغضب لأتفه الاسباب

فكثيراً ما يتملكهم طوفان من المشاعر السلبية يجعلهم يثورون سريعاً، و هذا مؤشراً على ان الفتاة او الشاب بفترة المراهقة يحاولون التنفيس عن غضبهم بصورة او بأخرى، وهذا علامة على بوادر الشعور بالاكتئاب.

ثانيا: الشعور بأنعدام قيمة الحياة و أنها عديمة الفائدة

وان هناك الكثير من الأشياء لن يستطيع تحقيقها؛ و هذه تعتبر من اكثر العلامات الدالة على اكتئاب سن المراهقة.

ثالثا: الشعور بالحزن دون سبب واضح!

او نتيجة اسباب بسيطة، مع الرغبة في البكاء باستمرار، والنظر للحياة نظرة سلبية، علامة من اكثر العلامات الدالة على اكتئاب سن المراهقة.

رابعا: التغيير في عادات النوم

من علامات اكتئاب سن المراهقة هو التغيير في عادات النوم، فـ اما الأفراط في النوم، او عدم النوم والشعور بالارق والاجهاد دون سبب.

خامسا: تغير ملحوظ في شهية المراهق

علامة مهمة من علامات اكتئاب المراهق هي الشهية فـ إما ان تزداد شهيته بشكل مفرط؛ أو تقل بصورة ملحوظة؛ حسب طبيعة شخصيته.

سادسا: عدم ممارسة الانشطة

كف المراهق او المراهقة عن ممارسة الانشطة المفضلة، وعدم الاهتمام بها كما في السابق؛ يعتبر مؤشر هام عند الاصابة باكتئاب سن المراهقة.

سابعا: ا لأنزواء والانسحاب من المجتمع

سواء المدرسة، او المنـزل، او الرفاق،من اكثر العلامات الدالة على اكتئاب سن المراهقة، فهناك حالة عامة من الشعور بالاضطراب الداخلي تدفع صاحبها الى الرغبة في الانعزال والبعد عن اي تجمعات او اتخاذ اي قرارات.

ثامنا: الشعور بالعداء

وهو عامل مهم جدا للمصاب بـ اكتئاب المراهقة واذا لم يتم التعامل معه بحكمة؛ قد يؤدي الى تفاقم المشكلة، وهو الشعور بالعداء تجاه الوالدين دون سبب مقنع! وتعتبر دليلاً قاطعاً على اكتئاب سن المراهقة، ولا بد ان يقابله الآباء بذكاء ودون تعسف او رفض من قبل الأب او الأم, ومراجعة طبيب نفسي مختص.

ربما توجد اسباب اخرى خاصة بكل شخص على حده؛ بناءً على البيئة المحيطة به، وهذا النوع من الاكتئاب لا يجب الاستهانة به، او اعتباره امر طبيعي وسيمر مع الوقت.

تربية الابناء مسئولية الوالدين و يجب ان تكون الاهم على الاطلاق طالما قررا انجابهم.

و ترقبوا في المقال القادم مدى تأثير الالعاب الالكترونية على المراهقين و كيف انها من السهولة ان تزيد من اكتئابهم وربما تدفعهم للإنتحار.

بقلم / أسماء الألفي

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها