الحب (مرض مزمن في هذا العصر)

0 688
عزيزتي المرأة
أنتِ لستِ في حالة حب أنتِ تحت سيطرة عقار مخدر يسمي الحب .. تعرفي عليه حتى تتعافي منه للابد

إن استغلال المرأة ووضاعة الرجل الببغاء هي أولى خطوات الاصابة بذلك المرض اللعين الذي يسمى الحب إنها خطة روتينية ورتيبة ومكررة .. لكنها تصيبك بالعاجز وتؤذيك بشدة..

تعالي معي لنرى معا كيف يحدث المرض وكيف تتجنبي حدوثه :
معظم تفكير الجنس الاخر يتمحور حول كيفية استغلال المرأة ب أبسط الطرق الممكنة ..

أولا: أن يضع لك من كلمات الغزل والاهتمام نهرا يحيط بك من كل الجوانب .. حتى يغرقك فيما بعد

ثانيا/ يرسل لك فيضا من الاهتمام حتى يجعلك متيمة ومدمنة لذلك الاهتمام الرخيص ..

ثالثا/ يأخذ بيدك الى جولة للعصور الوسطى القديمة ويلقبك ب ٌملكتي وأميرتي وهو في داخله يلقبك بجاريتي الرخيصة

رابعا/ ثم يتحول الامر إلى عطف أبوي فيما يعد ف يسمعك عباراته الرخيصة مثل طفلتي المدللة محبوبتي الصغيرة .. ثم يمطرك بالشكولاه وما شبه ذلك فهو يعلم جيدا أن بداخل كل فتاة طفلة صغيرة ..

ولأن بداخل كل فتاة أم حنونة أيضا يحرك بك مشاعر أمومتك ف يشعرك بأنه رجلاً قويا صارم قاسي لكنه في احضانك يبدو ك طفل مشاغب يريد من حبك المزيد والمزيد

خامسا : يظهر لك غضبه الجامح بسبب غيرته القوية
وهي في الاساس ليست غيرة بل إنها حب تملك
إنها قيود شهوته وأنانيته التي يريد ان يبعثرها على جسدك
العاري ..

وبعد فترة وجيزة وعندما يتأكد من احتياجك لتلك الجرعة المخدرة ..

ينسحب بهدوء ويتراجع في خطوات مدروسة حتى يجعلك تخرجي من مملكتك الصغيرة وتصبحي من أميرته الى جاريته المطيعة ..
ف يغمرك بقبلاته ولمساته التي تفيض حبا زائف فهو ليس بحب بل رغبة متدنية ورخيصة وكأنك مكان وضيع يفرغ فيه شهواته الجنسية عزيزتي انه كل ما يردده لسانه من إنه على استعداد أن يشتريكي ب أغلى ما يملك ولكنه بعد سطوته عليكي قد يبيعك ببخس التراب ..

عزيزتي الغالية احفظي هذه الاعراض جيدا

لا تتركي هذا المرض اللعين ينتشر في انحاء جسدك ليسلبك براءتك ليستغل جمالك ليفسد قلبك ليدنس روحك

لا تجعلي من نفسك دُمية ساقطة من أجل حيوان غارق في وحل الشهوات لا تُدنسي نفسك في وحل ذلك القاتل الجاني الوضيع الرخيص وأنتِ الغالية العفيفة …

ولكن هذا الكلام قد يجعلك تستفيقي من غفوة ذلك المرض قبل أن تصابي به لكن ماذا تفعلي إن اصبتي به
يجب أن تعلمي جيدا إن الحب الذي تعانين منه ليس حب اعلم أنك لن تصدقيني الان لكني اقسم لك وعن تجارب كثيرة رأيتها بعيني ..
لا يوجد شيء اسمه الحب كل ما تشعرين به ليست إلا حالة من حالات الادمان ..نعم أنتِ مريضة بالادمان تشعرين في غياب حبيبك بضيق النفس بوحشة الصدر بالخوف وصعوبة البلع, بـ اضطراب الشهية وانعدام الرغبة بالحياة
فـ كما يوجد ادمان للمواد المخدرة يوجد ايضا ادمان للاشخاص .. انتِ في حالة ادمان ولست في حالة حب

تحرري معي من ادمانك لهذا الشخص الوضيع

في ابسط الطرق الممكنة انتظريني في مقالي القادم في أولى خطوات العلاج من عقار الحب

بقلم / إيمان أحمد رشاد

 

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها
تعليقات
جاري التحميل...