الدراسة في تركيا 2019 تقرير كامل

0 52

الدراسة في تركيا … تركيا هي البلد الذي تمتزج فيه حضارة الغرب والشرق معاً , حيث تضم تركيا آلاف الطلبة العرب درسة التعليم العالي، وهناك الكثير من المميزات التي تجذب هؤلاء الطلبة للدراسة في تركيا، مثل: التعدد الثقافي، والتاريخ الغني المشترك، وتوفر المنح الدراسية، وكفاءة التعليم الجامعي، إضافة إلى انخفاض تكاليف المعيشة مقارنة بدول أوروبا وامريكا.

فــ إذا كنت تفكر في الدراسة في تركيا وإكمال دراستك الأكاديمية هناك.. إليك هذا التقرير المختصر الذي يضم أهم المعلومات اللازمة لك!

اشتهرت تركية مؤخراً باعتبارها وجهة مثالية للطلاب الأجانب عامة والعرب خاصةً الباحثين عن شهادة تعليمية عالية معترف بها دولياً. لما هناك من مزايا واسباب والتي سنشرحها لك بالتفصيل وماعليك إلا التفكير في الدراسة في تركيا واخذ القرار!

اولاً توفر فرص المنح الدراسية في تركيا

وفقاً للبيانات من منظمة الأمم المتحدة للتدريس والتربية والثقافة “اليونسكو” تم إلحاق ما يزيد عن 3.6 مليون طالب في برامج للشهادات في تركيا في مطلع هذا العقد. وهذا يمثل زيادة حادة بالمقارنة مع الوضع في عام 2001

ومن الجدير بالذكر أن الغالبية الكبرى من المنح المقدمة للطلاب الأجانب يتم تمويلها من قبل الحكومة التركية شاملةً الرسوم الدراسية بالكامل , المسكن , دورة اللغة التركية , تذاكر السفر اياب وذهاب,  وحسم على المواصلات داخل تركيا, وبالإضافة إلى مرتب شهري لإدارة حياتك طيلة الفترة الدراسية.

ثانياً امكانية الدراسة في تركيا باللغة الإنجليزية

الأولوية طبعاً للغة التركية لكن في بعض الجامعات والخاصة تحديداً تُستخدم الإنجليزية، لذا يجب مراجعة موقع الجامعة التي تود الانضمام لها لمعرفة اللغة المستخدمة في البرامج الدراسية الذي تود الالتحاق به، إذا رغبت في دراسة البرامج المقدمة بالإنجليزية، فسيتطلب من تقديم دليل على إجادتك لهذه اللغة، مثل التومر او التوفيل وأما اذا كنت غير متقن لها فيمكنك الالتحاق بالبرامج التحضيرية المتاحة لدراستها في الجامعة ولكن على حسابك الشخصي.

ثالثاً تكلفة المعيشة في تركيا

نجد في تركيا أحدث المدن في العالم كـ اسطنبول وأنقره مع اقتصادها الديناميكي وتنوعها الثقافي، وتطور شبكة مواصلاتها حيث تقدم البلاد جودة معيشة تماثل المدن الأوروبية الأكثر تقدماً في العالم. الفرق الرئيسي بين تركيا والمدن العالمية، المعروفة بأنها تشكل مزيجاً من الثقافات، هو تكلفة المعيشة تحديداً.

توفر المدن التركية جميع وسائل الراحة التي تتوقعها من المدن الاقتصادية الأولى عالمياً ولكن بتكلفة منخفضة نوعاً ما فعلى سبيل المثال وبشكل تقريبي في اسطنبول والتي تعد الأغلى سعراً في تركيا:

  • يحتاج الفرد يومياً مايقارب الـ10 دولار كـ مصروف طعام وشراب.
  • تكاليف المواصلات العامة تتراوح بين النصف و الواحد دولار للمواصلة الواحدة.
  • تكاليف السكن إيجار غرفة واحد في سكن طلابي حوالي الـ 100 دولار شهرياً, اما ايجار المنزل حوالي الـ 250-300 دولار لشقة من غرفتين في منطقة متوسطة.
  • خط الهاتف المحمول يحتاج مايقارب 10 دولار في الشهر يحتوي على 2 جيجا انترنت و 500 دقيقة محلية.

الدراسة في تركيا

رابعاً التعاون بين الصناعات والجامعات التركية

شجعت الحكومة بشكل شديد إلى تكامل أكبر بين المواد المتوفرة في الجامعات واحتياجات الصناعات العالمية.

وضعت الخطوات التجريبية حيز التنفيذ مع إقرار قانون بشأن مراكز تطوير التكنولوجيا عام 2001، حيث مهد هذا القانون الطريق لتطوير مراكز تطوير التكنولوجيا وواحات التكنولوجيا في حرم الجامعة لتوفير التدريب العملي للطلاب.

وفي عام 2014، اثنين وثلاثين من هذه المراكز موجودة للعمل فعلاً وسيتم إكمال حوالي الاثني عشر مركزاً في المستقبل القريب.

كان هناك حملة جديدة لتقديم شهادات صناعية للمنتسبين في جميع الجامعات التركية. تقدم هذه الحلقات الدراسية أو الصفوف الجامعية برامج توجيه مهنية حيث يتلقى الخريجون جميع المهارات والمعارف اللازمة للعمل كمتدربين في قطاعات مختلفة في مجال الاقتصاد التركي، حيث يتوفر كل التدريب الذي تقدمه المؤسسات لمواكبة الطلب على مثل هذه الوظائف.

تطور هذه البرامج بالتعاون الوثيق مع كبار الصناعيين لتقديم فترات تدريبية للطلاب في الشركات ذات الصلة.

خامساً جودة التعليم في تركيا

ومن اهم مزايا الدراسة في تركيا هي جودة التعليم حيث خضع قطاع الدراسات العليا في تركيا لثورة كبيرة خلال العقدين الماضيين، ليس فقط عدد الجامعات هو الذي تزايد بشكل ملحوظ، وإنما تحسنت أيضاً جودة التعليم كذلك.

تم تصنيف ثلاث من الجامعات التركية في عام 2015 بين أفضل عشر جامعات في الشرق الأوسط، وصنفت سبع جامعات تركية ضمن قائمة أفضل مئة جامعة في العالم أيضاً.

أفضل الجامعات في تركيا 2019
افضل جامعة في تركيا Bogazici university

سادساً الموقع المثالي لتركيا

تُعرف تركيا عالمياً بأنها “الجسر الذي يربط العالم ببعضه” أو “حيث يلتقي الشرق والغرب” وهذان المفهومان صحيحان بالمعنى الجغرافي أيضاً. حيث تقع تركيا بشكل مثالي في نقطة الالتقاء الجغرافي بين قارة أوروبا وقارة اسيا، يفصلهم مضيق البوسفور في اسطنبول ولهذا تعتبر نقطة تمتزج فيها الثقافات ووجهات النظر المختلفة، كلها تتواجد بشكل متناغم مع بعضها البعض.

يضمن هذا الجانب المميز للحياة اليومية في تركيا للطلاب العرب عامةً والمسلمين خاصةً جواً تقليدي قريب جداً من اجواء بلدنا فهنالك عادة وتقاليد وتاريخ مشترك بين العرب والأتراك والذي لايشعرك بالغربة! بالإضافة إلى قرب تركيا إلى بلدك جغرافياً والذي يسمح لك بزيارة بلدك بوقت لايستغرق اكثر من ساعتين بالطائرة!

وجمال تركيا الخلاب يوفر لك البيئة المثالية للتعلم ولخلق ذخيرة من الذكريات الجميلة التي لا تنسى.

إذا كنت ترغب في الدراسة في تركيا وتحتاج المزيد من المعلومات.. انصحك بزيارة قسم الدراسة في تركيا

مواضيع لابد انها مهمة لك: 

إخلاء المسؤولية: جميع المقالات والتعليقات في هذه المنصة لا تعّبر بالضرورة عن رأي فريق الإدارة في كـن عـربـي إنما عن كاتبها
مصدر تركيا Top 5 reasons to study in Turkey
تعليقات
جاري التحميل...